top of page

Amer Al-Tayeb

"Untitled Poem" Translated by: ILA Magazine Editors English translation and original poem (without diacritics), featured.


 

Departure occurs twice. In the end of life, one dies. It winds like a mower in soft grass and on the other hand, meditating in tranquility much like the silent stirrings of butter and in freedom Who saw then, my aerial body pierced hung from the shadows.

*

As light shines in morning madness, I took care of my little boy and told him to sleep. I'm going to the beach, but without you accompanying me this time, because I did not yet find my best companions and I'm afraid you will.

* I pass some steps on the stairwell and think, if you were a bubble growing in the dark, the very large stars would drift in a gust, of spanning luminosity. I stare at you carefully then, in order to write, I say if I was a lost word, would you return to the end of a lonely darkness, to the faltering tongue or to Home? * My text messages are people's messages flying in the fog with dead wings allowing her to find her own way. I hear the crying of pursued character and the sentences are erased but why can't I hear the crying of a lingering word like an apple seed stuck on the knife? * Through the sound that I love I forgave the voices that displeased me, through lamenting songs. I forgot life, as an old man's cloak on a fence You left my wounds bloodless, the forest, deserted. *

Then through love alone, I left you to die a little in the chill and please do not overdo it, lest he just die of the cold. * The man has gone for which you are going to war and I kept guarding with two eyes at the door. I think he will consider coming back if he didn't die... Life is impressive as a miracle and here I am glimpsing the birds. His body revealed and I won't freak her out with the possibility that he forgot the gun in my hand. * What is life and death? A thousand times before you break your feet due to excessive speed, you ask me will the time come for me to answer you and when evening falls forget what I said? What is life and death? We must get to know him as a man. His name is Franz Kafka. In any case, We'll prop you up against the wall when you die then, we'll brainstorm an idea. I consider you a sparrow statuette. * When it was raining, your hands were tied. I remember how you extended your hand and touched the water. The crowd was screaming relentlessly Freedom, freedom... Did the masses get what they wanted? I'm afraid to shut up You will be sedated or reply to me So it seems a Marxist agrees. * Grass grew in its place It's enough for us to stretch out, and arms get lost in the ability to follow shadows. My loneliness and your loneliness, they met together, sleep and death, They quarreled and clashed, and we may find many countries in one country. Grass has sprouted where it was lifted from its place and the words I own, tremble. Then, I kiss you because that is the way in which I hide my mouth. * We will get dressed, our bodies in the closet. We forget our own death when we fill the shelves with books. A small place disappears for one book... You want to test me to tell you if I'm into it Hassan I do not disclose what I know about my death. * I am of dust and blood, of fire, air and eucalyptus From a cherished body and a stinging body But I really wanted to have two lives to take advantage of the first. * The purpose of all art is to inform you that the rose does not tremble and only air moves its shadows. Amer Al-Tayeb


 

عامر

عامر الطيب

الرَّحيل يحدث مرتين

في النهاية، ميتات النبيذ

وحيواته

تتأمل كالعشب حول زبدة الجزازة

و في الحرية

أنا شفافٌّ

الذي أبصرهما يخترقان جَسدي الهوائي

و يعلقان بظلالي .




أشعلتُ الصبحَ

لأرى الجنونَ الذي أوليته الرعاية

كولدي الصغير

أطبقتُ جفنيه، قبّلتُ

جبينه

وقلت له نمْ

أنا ذاهب إلى الشاطئ لكن دون أن ترافقني

هذه المرة

لأني ما وجدت بي رفاقي الأفذاذ

أخشى أن تعقَل .






على السلالم أفكرُ

وأنا أنقلُ خطوتي لو كنتِ

فقاعة فيكبرين في العتمة،

تهبك النجوم

حجما المشروعا ولامعاً،

أحدقُ بكِ بدقة

ثم من أجل الكتابة أقول

لو كنت كلمة ضائعة

هل ستعودين آخر الظلام الموحش

إلى لسان المترجرج

أو للبيت ؟




أستسرّ لاحقاً

وسألوهم هل ثمة إله جديد

على وجود الرب؟

لقد مضى ذلك الزمن الذي كنا نتجرأ فيه

لا يمكن معرفة أين القطن

الآلهة؟ وما الذي تفعله في أوقات فراغها

على بعد أنها قذفتنا

في الجلبة و سدت آذانها ..

نتبادل الأنظار بعد غروب الشمس في بيوتنا

لماذا لا نعثر على جسدٍ؟

إلهي لا يمحى حين نتلمسه

ثم حين تدمع اينا أي أحد منا

يلتمع الربْ .




تكذبين عبر العديد

من قصص الحب

تعلم ما الذي يلفت الرجل

القلب أو الفكرة؟

حين تنطفئ شموع

أين سيدسُ اولاً؟

لكن السؤال

ما الذي سيأسف على ذلك

خربه ولم يتنِ به؟

عبر العديد من قصص الحب

داعمين نفسك :

ما الذي نحمله كجذرٍ متحرك بالدفء

حتى نتعرى؟




رسائل نصية

وحيدين يطيرونها في ديفيد

كأجنحة ميتة

ويدعونها تتدبر طريقها وحده ..

أسمع بكاء المطاردة

و الجمل الممحوة

لكن لم أسمع بكاء الكلمة العالقة

كمذرة تفاح في سكين ؟




عبر الصوت الذي أحبه

غفرت للأصوات التي لم تستهوني،

عبر النشيد

نسيت الحياة كعباءة العجوز

على سياج،

خلفتُ جراحي غير دامية

و هجرت الغابة..

كل عبر الحب

ثم لكِ موتاً صغيراً

في الثلاجة

و للعجلة أن تبالغي برعايته

ليلا يموت من فقط .




لقد ذهبَ الرجلُ

الذي كنتُهُ للحرب

و ظللت قائد الحرس الشاخصتين

على الباب

هل تعتقد أنه سيفكر

لو لم يكن قد مات..

الحياة المصرية كالالمعجزة

و ها أنا ألمح الطير

تنبش جثته

ولن أفزعها

مع احتمال أنه قد يتمكن من إطلاق النار بيدي .




ما الحياة والموت؟

لألف مرة قبل أن تتحطم وتتحطمك

بسبب التحديد في السرعة

كنتَ تسألني

ثم قريبا الوقت لأجيبك

وحين يحل المساء

أنسى ما قلته ..

ما الحياة والموت؟

ينبغي أن لا تعرف عليهم مثل

يدعى فرانسيس كافكا

وعلى أية حال

سنسندك على الحائط حين تموت

ثم نتدبر فكرة

أن تعتبرك العصفورةُ

تمثالاً.




حين كانت تمطر

ويداك مكتوفتان

التأكيد على مدى مدت اليد

و لا تنسى..

الجماهير تصرخ

دون هوادة

الحرية، الحرية..

هل نالت الجماهير ما ابتغته؟

أخشى أن تصمت

فتكون فاقداً للحس

أو عدات علي

فتبدو ماركسياً إلى اتفاق .




نبتَ العشبُ في المكان

الذي لا يكفي لأنه لم يتمدد به، وحدة التحكم المفقودة

القدرة على ملاحقة الظلال،

وحدتي وحدتكِ

اجتمعوا معًا، النوم والموت

اشتبكا في لاطلاقا

ومن المحتمل أن نعثرَ

تحتوي على الكثير في بلد واحد ..

نبتَ العشبُ

حين رفعتُ عن مكانه

ارتجفتْ الكلمات التي أحوزها

الجميع قبلك لأن تلك هي الطريقة

التي أخبئ بها فمي.




سوف نرتدي ملابسنا

على أجسادنا

أم في الدولاب؟

إلى موتنا عندما نملأ الرفوف

بالكتب

ثم يختفي مكان صغير

لكتاب واحد..

تريد أن تختبرني لأخبرك عما إذا كنت أنا من ألفته.

حسنٌ

إني لا أفصح عما أعرفه عن موتي .




أنا من فخ ودم

من نار و رائحة و كالبتوس

من جسد أليف وجسد نزق

لكني حقا كنتُ أود

أن تكون لي حياتان

أستاثر بالأولى.




غاية كل فنٍ تريدك

تلك الوردة لا ترتعش،

الهواء هو من يحركها .


عامر الطيب


 

Amer Al-Tayeb is an Iraqi poet who was born in 1990 in the city of Al-Suwaira District, Wasit. He is a member of the Union of Public Poets and Writers in Iraq. His first collection of poetry, 'More Than One Finger Death', was published by the Egyptian General Authority for Books. His second collection, 'Standing Like Two Trees', won the Literature Competition of the General Union of Poets and Writers in 2018, under the age of thirty-five. His third collection was published in Tunisia by the Oumniah Publishing House, titled, 'Green Blood Cells.' His fourth collection is entitled 'Remaining in the Lives of Others', and it was published by Line and Shadows Publishing House in Jordan. He has other collections such as 'Not Only for Zhong Tau' from Al-Aydun Publishing House. 'The Past Verbs Forever', published by The General Egyptian Organization for Books and 'Far Away Sky as an Open Tomb' by Dar Al-Nahda Publishing. His poetic texts have been published in many local and Arab Newspapers, some of which have been translated into English, Spanish, Kurdish and Persian.


 

عامر الطيب شاعر عراقي من مواليد 1990 في مدينة الصويرة بواسط. وهو عضو في اتحاد الشعراء والكتاب العامين في العراق. نشر أول مجموعة شعرية له (أكثر من موت بإصبع واحد) من قبل الهيئة المصرية العامة للكتب. مجموعته الثانية (يقف كشجرتين) ، فازت في مسابقة الأدب للاتحاد العام للشعراء والكتاب عام 2018 ، دون سن الخامسة والثلاثين. نُشرت مجموعته الثالثة في تونس من قبل دار أمنية للنشر بعنوان (خلايا الدم الخضراء). مجموعته الرابعة بعنوان (الباقي في حياة الآخرين) ونشرتها دار لاين أند شادوز للنشر في الأردن. لديه مجموعات أخرى مثل (ليس فقط لتشونغ تسو) من دار العيدون للنشر. (الأفعال الماضية إلى الأبد) من إعداد الهيئة المصرية العامة للكتب (Far Away Sky as a Open Tomb) لدار النهضة للنشر. نُشرت نصوصه الشعرية في العديد من الصحف المحلية والعربية ، بعضها تُرجم إلى الإنجليزية والإسبانية والكردية والفارسية



11 views0 comments

Recent Posts

See All
bottom of page